قال صلى الله عليه و سلم :(اذا مات ابن ادم انقطع عمله الا من ثلاث وذكر منها وعلم ينتفع به)
~*¤ô§ô¤*~*¤ô§ô¤*~~*¤ô§ô¤*~*¤ô§ô¤*~


حيــاك
الله في منتداك وبيتك المرحب بك


الذي
نأمل من الله أن تكون أحد دعائمه


فــلا
تبخل علينا بإبداعاتك ومشاركاتك


ولك
منـــا أجمل الترحيب


وأطيب
الدعوات بأن ينال المنتدى إعجابك


وتقبل
خالص الشكر والتقدير


فلنكن معا يد بيد
لخدمة الدين وخدمة القران الكريم
~*¤ô§ô¤*~*¤ô§ô¤*~~*¤ô§ô¤*~*¤ô§ô¤*~


اخيه لا تستهين بما تضعين من مواضيع ولكن احتسبيها عند الله ولو كانت منقوله بارك الله فيكم
 
الرئيسيةس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» حكم قول صدق الله العظيم
الإثنين يونيو 24, 2013 9:20 am من طرف zhoralsosn

» التسجيل لحفظ القران
الجمعة أبريل 12, 2013 11:33 pm من طرف ام مروة

» القران الكريم وعلومه
الجمعة أبريل 12, 2013 11:21 pm من طرف ام مروة

» تابع سلسلة تدبر القران سورة الاعراف
الخميس أكتوبر 28, 2010 8:49 am من طرف غاليه

» تابع سلسلة تدبر القران سورة الانعام
الخميس أكتوبر 28, 2010 8:13 am من طرف غاليه

» تابع سلسلة تدبر القران سورة النساء
الخميس أكتوبر 28, 2010 7:34 am من طرف غاليه

» سلسلة تدبر القران الكريم سورة ال عمران
الخميس أكتوبر 28, 2010 7:15 am من طرف غاليه

» تابع سلسلة تدبر القران سورة البقره
الخميس أكتوبر 28, 2010 7:08 am من طرف غاليه

» هيا نتدبر القرآن سويا...(سلسله متجددة) من التدبر في القرآن الكريم سورة الفاتحه
الخميس أكتوبر 28, 2010 6:56 am من طرف غاليه

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
غاليه
 
zhoralsosn
 
إلى الفردوس
 
ام مروة
 

شاطر | 
 

 الفرق بين حسن الظن والغرور

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غاليه
الاداره
الاداره
avatar

عدد المساهمات : 123
نقاطي : 15403
تاريخ التسجيل : 20/06/2010

مُساهمةموضوع: الفرق بين حسن الظن والغرور   السبت يوليو 03, 2010 5:51 am



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
هناك من الناس من يقع فى هذا المحظور وهو الخلط بين حسن الظن بالله وبين الغترار بالله (ولا يغرنكم بالله الغرور)
حسن الظن هو الرجاء والرجاء لا يجتمع الا مع الخوف من الله فمن كان رجاؤه هاديا له الى الطاعه وزاجرا له عن المعصيه فهو رجاء صحيح.
اما من كان بطالته رجاء ورجاؤه بطاله وتفريطا فهو المغرور
والرجاء فى شئ يستلزم ثلاثه امور:-
محبه ما يرجو
خوفه من فواته
سعيه فى تحصيله بحسب الامكان
اما رجاء لا يقارنه شئ من ذلك فهو من باب الامانى
ونرى كثيرا من المفرطين يقعون فى محارم الله ثم يقولون ان الله غفور رحيم ونسوا ان عذابه هو العذاب الاليم
وكثير من الجهال اعتمدوا على رحمه الله وعفوه وكرمه فضيعوا امره ونهيه ونسوا انه لايرد باسه عن القوم المجرمين ومن اعتمد على العفو مع الاصرار على الذنب فهو كالمعاند
وقال معروف:- رجاؤك لرحمه من لا تطيعه من الخذلان والحمق
ويقول احدهم لانى احسن الظن بربى وكذب لو احسن الظن لاحسن العمل
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:-
الكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت والعاجز من اتبع نفسه هواها وتمنى على الله
واتكل بعضهم على قول رسول الله صلى الله عليه وسلم حاكيا عن ربه
انا عند ظن عبدى بى فليظن بى ما يشاء
وقال الحسن البصرى :- ان المؤمن احسن الظن بربه فاحسن العمل وان الفاجر اساء الظن بربه فاساء العمل
وهناك مواقع كثيره فى القران جمعت بين عفو الله وعذابه فى ايه واحده مثل:-
المائده 98:-
اعلموا ان الله شديد العقاب وان الله غفور رحيم
الاعراف167:-
ان ربك لسريع العقاب وانه لغفور رحيم
الانعام 165:-
ان ربك سريع العقاب وانه لغفور رحيم
الحجر 49-50:-
نبئ عبادى انى انا الغفور الرحيم وان عذابى هو العذاب الاليم
الرعد6:-
وان ربك لذو مغفرة للناس على ظلمهم وان ربك لشديد العقاب
فصلت 43:-
ان ربك لذو مغفره وذو عقاب اليم
الحديد 20:-
...... وفى الاخرة عذاب شديد ومغفرة من الله ورضوان
غافر 3:-
غافر الذنب وقابل التوب سديد العقاب ذى الطول
الاعراف 156:-
قال عذابى اصيب به من اشاء ورحمتى وسعت كل شئ
المائده 18:-
يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء
المائده 40:-
يعذب من يشاء ويغفر لمن يشاء

نسال الله ان يرزقنا حسن الظن به مع العمل لما يحب ويرضى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
إلى الفردوس
المراقبه العامه
المراقبه العامه
avatar

عدد المساهمات : 26
نقاطي : 15110
تاريخ التسجيل : 23/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين حسن الظن والغرور   الخميس يوليو 15, 2010 1:43 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
المعلومة مرا خطيرة
وأحب أضيف
ماهو الغرور
الغرور غالبا ما يكون في المعاملات التجارية مثلا: اشتري بضاعة فاسدة دون أن أعلم فقد أخفى عيوبها البائع وزينها للناظرين فعندما أعود للبيت وأستخدمها أكتشف عيبها
فالمغرور هو أنا
والغرور بفتح الغين هو البائع
والغرور بضم الغين هي الصفة
وعلى هذا نقيس جميع معاملاتنا الدينية والدنيوية
فالمغرور هو ابن آدم
والغرور بالفتح هو الشيطان
والغرور بضمها هي الصفة المذمومة
فعلينا أن ننتبه لإبليس وخدعه ومكره ولا يلهينا الرجاء في مغفرة الذنب فيجعلنا نتطاول في الذنوب ونتمادى
جزاك الله خير الموضوع رائع جدا أختي غالية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
zhoralsosn
عضوه جديده
عضوه جديده


عدد المساهمات : 36
نقاطي : 15126
تاريخ التسجيل : 23/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين حسن الظن والغرور   الأربعاء يوليو 21, 2010 9:12 am

اللهم ارزقنا حسن الظن بك والعمل فيما يرضيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الفرق بين حسن الظن والغرور
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قال صلى الله عليه و سلم :(اذا مات ابن ادم انقطع عمله الا من ثلاث وذكر منها وعلم ينتفع به)  :: طلب العلم الشرعي-
انتقل الى: